وصف الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، رفع الولايات المتحدة العقوبات وقيود التأشيرات على موظفي المحكمة الجنائية الدولية بأنها “خطوة مهمة”.

وقال بوريل في بيان مكتوب: “للمحكمة الجنائية الدولية دور مهم تلعبه في تحقيق العدالة لضحايا أسوأ الجرائم في العالم. وتعزيز استمرارية واستقلالية المحكمة الجنائية الدولية أمر بالغ الأهمية لعملها الفعال والفعال”.

وأضاف البيان: “سيواصل الاتحاد الأوروبي جنبا إلى جنب مع الشركاء، دعم المحكمة الجنائية الدولية ومقاومة محاولات التدخل في عمل نظام العدالة الدولي”.

وفي وقت سابق أفيد بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن ألغى الأمر التنفيذي بشأن “تجميد ممتلكات بعض الأشخاص المرتبطين بالمحكمة الجنائية الدولية”.

يذكر أن العلاقات بين إدارة ترامب والمحكمة الجنائية الدولية شهدت توترات بسبب عزم المحكمة على التحقيق في جرائم حرب محتملة في أفغانستان والأراضي الفلسطينية.

وفي منتصف يونيو 2020، وقع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مرسوما يسمح بفرض عقوبات على أي مسؤول في المحكمة الجنائية الدولية يتولى التحقيقات المذكورة.

أخبار ذات صلة

السجن لزوجين إيطاليين ومغربي وتونسي بإيطاليا

دورية جديدة لرئيس النيابة العامة تدعو إلى التدخل الإيجابي في كفالة الأطفال المهملين

مباحثات مغربية مصرية لاستئناف عملية السلام وتسوية الأزمة الليبية وملف النهضة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@