الاتحادان الأوروبي والإفريقي يجددان التأكيد على تشبثهما باتفاق باريس

الاتحادان الأوروبي والإفريقي يجددان التأكيد على تشبثهما باتفاق باريس

(وكالات)
جدد الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي التأكيد الجمعة 02 يونيو على تشبثهما بالتفعيل الكامل لاتفاق باريس، داعين جميع الشركاء على الحفاظ على وتيرة ما بعد 2015.

جاء ذلك بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الخميس عن انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس حول التغيرات المناخية.

وأكد الاتحادان في بيان مشترك نشر ببروكسل التزامهما، قبل انعقاد الكوب 23 في نونبر المقبل، على العمل سويا من أجل استكمال برنامج العمل لاتفاق باريس، مؤكدين أن التغيرات المناخية والطاقات المتجددة ستكون على رأس جدول أعمال القمة المقبلة الإفريقية الأوروبية التي ستنعقد بأبيدجان في 29 و30 نونبر المقبل.

وأضاف البيان أن هذه القمة ” ستشكل فرصة لتأكيد التضامن الكبير مع الاشخاص الأكثر هشاشة أمام التغيرات المناخية والحرص على العمل سويا من أجل بناء اقتصادات متينة ومستدامة ومجتمعات قادرة على مقاومة التغيرات المناخية “.

كما جدد الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي ” التزامهما بمواصلة مواجهة الآثار السلبية للتغيرات المناخية على صحة الإنسان والحيوان، والأنظمة البيئية وباقي الانعكاسات الاجتماعية والاقتصادية التي تهدد مكتسباتنا، كمجموعة دولية، في مجال التنمية “.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *