مازالت إشاعة الوفاة تطارد الممثل الكوميدي عبد الرحيم التونسي المعروف فنيا بعبد الرؤوف، إذ انتشرت شائعة جديدة خلال هذا اليوم سرعان ما خرج محيطه لنفيها.

ونفى أسامة التونسي نجل الممثل الكوميدي في تدوينة نشرها على حسابه الفايسبوكي، كافة الأخبار المتداولة حول وفاة والده، قائلا :”الأخبار لي كاينة على لواليد غير إشاعة”.
وليست هذه أي المرة الأولى التي تطارد فيها الإشاعات الفنانين و”تقتلهم”، كذبا وبهتانا وصارت منصات التواصل الاجتماعي قضايا مفتوحا لنشر بعض الأخبار على خطورتها دون التتبث منها.

أخبار ذات صلة

بمناسبة اليوم العالمي للصحة العقلية.. حملة وطنية ضد وصم الأشخاص المصابين باضطرابات نفسية

النقابة الوطنية للصحافة المغربية تندد بالاوضاع المهنية والمادية للزميلات والزملاء الصحافيين

مشاريع مدرة للدخل لفائدة نزيلات ونزلاء سابقين بثلاثة أقاليم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@