بموازاة تواصل البحث عن ناجين محتملين، بدأت المساعدة تنتظم في محيط مصنع للشموع في وسط الولايات المتحدة بات يجسد الدمار الهائل الذي نجم عن أعاصير أدت إلى مقتل 94 شخصا في عدة ولايات أميركية.

واجتاحت هذه الظاهرة المناخية الاستثنائية ست ولايات مخلفة دمارا شاسعا على مئات الكيلومترات إلا ان مايفيلد في ولاية كانتاكي كانت أكثرها تضررا.

واستحال مصنع “مايفيلد كونسيومر بروداكتس” لصناعة الشموع العطرية كومة من الأعمدة والحديد الملتوي بارتفاع امتار عدة. وقد فتشت فرق الانقاذ المجهزة برافعات وجرافات وآليات آخرى الانقاض بدقة الأحد.

أخبار ذات صلة

الروداني: على الحكومة الإسبانية تحمل مسؤوليتها القانونية والسياسية تجاه ‏المملكة المغربي

توقعات أحوال الطقس بالمغرب الاثنين 13 دجنبر 2021

دبي تحتضن المؤتمر ال22 لوزراء الثقافة العرب يومي 19 و20 دجنبر الحالي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@