أعلنت النقابة الوطنية لأطباء القطاع العام دخول الأطر الطبية في إضراب وطني يومي 18 و19 من يوليوز الجاري، وذلك احتجاجا على سياسة الأذن الصماء التي تنهجها الحكومة والوزارة الوصية إزاء مطالبهم.

ويطالب أطباء القطاع العام حسب بلاغ للنقابة الوطنية لأطباء القطاع العام بتخويل الرقم الإستدلالي “509” بكامل تعويضاته، كاملا و مكمولا وإحداث درجتين ما بعد خارج الإطار، الرفع من مناصب الإقامة الداخلية، وتوفير الشروط العلمية لعلاج المواطن المغربي، وتحسين ظروف العمل وظروف استقباله.

وأكدت النقابة الوطنية، في بلاغ لها اليوم الاثنين، استمرار مسلسلها النضالي، بعد سلسلة من الإضرابات و الوقفات الاحتجاجية التي همشت و تم تجاهلها من قبل المسؤلين على القطاع، يقول البلاغ ذاته.

 

أخبار ذات صلة

وفاة الفنان محمد الغاوي.. الموسيقى المغربية في حداد

5500 شرطي لتأمين مبارة الوداد والهلال

توقيع اتفاقية شراكة بين الشركة القابضة News Com Africa والشركة الأمريكية RC Communications Washington

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@