يعقد المكتب الوطني لجمعية محاربة السيدا، الأسبوع العالمي للكشف الخاص بفيروس نقص المناعة البشري، السيدا والإلتهابات الكبدية وذلك اليوم الاثنين المقبل بالدارالبيضاء.

وستكون هذه النسخة الثانية من أسبوع الكشف الدولي، والتي ستنعقد في الفترة الممتدة بين 22 إلى 28 نونبر 2021، حيث يعرف تعبئة و تعزيز الكشف المجتمعاتي والاعتراف بالخبرة المجتمعاتية، كما تنتهز جمعية محاربة السيدا هذه الفرصة للمطالبة بالاعتراف بوضع المستشارين المجتمعاتيين الذين يعتبر عملهم ضروريا للمواجهة الفعالة والدائمة للأوبئة.

يذكر، أن الأسبوع الدولي للكشف هو حملة دولية للتحالف العالمي لمحاربة السيدا Coalition PLUS، في أكثر من 40 دولة من بينها المغرب الذي يحشد 49 جمعية لاتمام تنفيذ هذه المبادرة بالشراكة مع البرنامج الوطني لمكافحة السيدا التابع لوزارة الصحة، وبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية. الأيدز، وتعبئة أيضا الجمعيات الشريكة الوطنية المشتغلة في الميدان. كما يساهم في هذه العملية أكثر من 70 مستشارا مجتمعاتيا مكونين للقيام بالتحاليل، 100 متطوع، 30 طبيبا، في 50 موقعا.

أخبار ذات صلة

وفاة الفنان عزيز الفاضلي بعد صراع مع المرض

مراكش.. تفكيك شبكة دولية للاتجار غير المشروع بالصقور

تنظيم الدورة 14 للمهرجان الوطني للزجل بصيغة رقمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@