أفادت مصادر مطلعة، أن الرباط ومدريد قد توصلتا أخيرا إلى اتفاق يقضي بإعادة استئناف الرحلات البحرية التي تربط بين ضفتي المتوسط.

وحددت المصادر ذاتها، الفاتح من نونبر المقبل كتاريخ مرتقب لانطلاق أول رحلة بحرية بين البلدين، وحسب المصدر ذاته فقد توصلت الشركات العاملة في القطاع بإشعار في الموضوع، وشرعت فعلا في الإعداد لعودة أنشطتها.

ونقلت صحيفة The Digital Confidential الإسبانية أنه سيتم تنظيم عملية “مرحبا صغيرة”، خلال عطلة رأس السنة الميلادية، حتى يتسنى لأفراد الجالية المغربية المقيمين بإسبانيا بالعودة إلى بلدهم لصلة الرحم، بعدما حرم الآلاف منهم من ذلك لعدم وجود ربط بحري بين البلدين الصيف الماضي.

يشار أن مندوبة الحكومة بسبتة المحتلة كانت قد أكدت في تصريحات سابقة عن قرب إعادة فتح معبر “طاراخال” في وجه حركة المرور، رابطة الامر بانتهاء أشغال التحديث التي يخضع لها حاليا.

أخبار ذات صلة

مقتل شخصين وجرح 3 آخرين بإطلاق ناري في سيدي رحال

“الملك”.. ما لا تعرفه عن صباح فخري

الصين تدعو الشعب لتخزين المواد الغذائية استعدادا لحالة طوارئ لم تكشف أسبابها

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@