30 نونبر 2023

استِفحال ظاهرة السرقة بالخميسات

استِفحال ظاهرة السرقة بالخميسات

استفحلت، مؤخراً بالخميسات ظاهرة السرقة والنشل بأماكن متفرقة داخل المجال الحضري للمدينة، وهو ما يستدعي تدخل المنطقة الإقليمية للأمن من خلال القيام بعمليات تمشيطية بهدف الحد من مختلف المظاهر الإجرامية وتدعيم الإحساس بالأمن لدى المواطن.

وانتشرت، بمواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو لعمليات السرقة آخرها عملية سرقة تمت يوم الثلاثاء 28 نونبر حيث أقدم شخص على سرقة دراجة نارية بحي القائد قرب المسجد العتيق، وعملية أخرى تمت اليوم الخميس نفذتها ثلاث نساء من خلال سرقة هواتف ذكية من محل تجاري بشارع ابن سينا.

ووجّه، مجموعة من المواطنين في حديثهم مع جريدة “المغربي اليوم” ندائهم لرئيس المنطقة الإقليمية للأمن بالخميسات قصد التفاعل العاجل للحد من هذه الظاهرة التي انتشرت بقوة وباتت تهدد الشعور بالأمن والأمان بالمدينة.

وأمام هذا الوضع بات لزاماً على المصالح الأمنية التحرك بحزم وتشديد عمليات المراقبة بالشوارع الرئيسية للمدينة وبكافة الأحياء وفتح تحقيق في عمليات النشل التي أصبح يتعرض لها المواطنون.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *