9 يونيو 2024

اختتام الدورة التكوينية للحكام المغاربة في الشطرنج باجتياز امتحان لنيل الشارة الدولية

اختتام الدورة التكوينية للحكام المغاربة في الشطرنج باجتياز امتحان لنيل الشارة الدولية

تم إسدال الستار، يومه الأحد، على فعاليات الدورة التكوينية للحكام المغاربة في الشطرنج، التي استفاد منها عشرون حكما مغربيا، من أجل نيل دبلوم “حكم فيدرالي في الشطرنج”، حيث اجتازوا امتحانا لمدة أربع ساعات، ومن المقرر أن يتم الإعلان عن نتائجه وعن الفائزين فيه، من طرف الاتحاد الدولي للشطرنج في موقعه الرسمي، بعد أسابيع قليلة.
وفي هذا الإطار، قال مصطفى أمزال، رئيس الجامعة الملكية المغربية للشطرنج، إن الدورة التكوينية للحكام المغاربة، لنيل دبلوم “حكم فيدرالي في الشطرنج”، كانت ناجحة على جميع المستويات، سواء من حيث المشاركة، أو من حيث التأطير الذي أشرف عليه، الحكم الدولي، الأستاذ مهدي عبد الرحيم من دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو محاضر دولي، خبير مُعتمد، واستشاري في لجنة الحكام بالاتحاد الدولي للشطرنج، بمساعدة الحكم الدولي والمحاضر الدولي المعتمد لدى الاتحاد الدولي للشطرنج الأستاذ عبد الفتاح عكور من المملكة المغربية.
وأضاف أمزال، في تصريح لبعض وسائل الإعلام، في ختام هذه الدورة التكوينية، المنظمة بأكاديمية التكوين الخاص في المهن الرياضية والتنشيط بالدار البيضاء، أن المشاركين استفادوا من دروس نظرية وتطبيقية في محاور متعددة، ضمنها التعرف على عملية التقابلات بين اللاعبين في البطولات الدولية، وأيضا كيفية حسابات التصنيف الدولي وحسابات كسر التعادل الدولية في حالة تساوي اللاعبين على المركز الأول، ومحاربة الغش ومحاور أخرى.
وأكد بالمناسبة، أن هذه الدورة، تندرج في إطار البرنامج الوطني والدولي، للجامعة، خاصة في مجال تكوين الحكام المغاربة، ومتابعة تأهيلهم لتسلق درجات التحكيم الدولية، مشيرا في الوقت نفسه، أن الجامعة سبق أن نظمت دورات جهوية ووطنية في التحكيم، قبل تنظيمها لهذه الدورة الدولية، من أجل حصول الحكام المغاربة على الشارة الدولية في التحكيم، وتكوين جيل جديد من الحكام الدوليين، وتمنى بالمناسبة التوفيق لجميع الحكام الذين اجتازوا الإمتحان، حيث من المقرر أن يتم الإعلان عن الفائزين من طرف الاتحاد الدولي للشطرنج في موقعه الرسمي، بعد أسابيع قليلة.
وكانت فعاليات هذه الدورة الدولية لتأهيل الحكام المغاربة، التي تشرف على تنظيمها الجامعة الملكية المغربية للشطرنج، قد افتتحت يوم 02 غشت الجاري.
هذا، وأجمع المشاركون في هذه الدورة، على مدى أهمية الدروس النظرية والتطبيقية التي استفادوا منها، آملين من الجامعة، مواصلة هذا البرنامج التكويني، لكونه يعزز قدرات الحكام المغاربة في مجال التحكيم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *