تواصلت الاحتجاجات، اليوم السبت، في عدد من المدن، للمطالبة بـ”إسقاط الشرطين”اللذين يتعلق باعتماد الانتقاء الأولي، وتحديد سن التوظيف في عدم تجاوز 30 سنة، وذلك بعد المسيرة الاحتجاجية لطلبة ظهر المهراز في فاس،وخرج الطلبة، والمجازون، للاحتجاج أمام أكاديمية جهة فاس مكناس، كما خرجوا للاحتجاج أمام مديرية خنيفرة للتربية والتكوين، شأنهم في ذلك شأن طلبة إقليم بولمان، الذين نظموا وقفة احتجاجية في ميسور، بالإضافة إلى وقفة المجازين، والطلبة في تطوان، ومدن أخرى.

وفي سياق متصل، رفع المحتجون شعارات تطالب بإلغاء شرط الانتقاء الأولي، وشرط السن المحدد في 30 سنة كحد أقصى، في إطار مبدأ تكافؤ الفرص، وعدم إقصاء حاملي الشهادات الأساسية، الذين تجاوز سنهم 30 سنة.

بدأت احتجاجات المعطلين تتمدد على نطاق واسع، باضافة لمواقف رجال السياسة، الذين عبروا عن رفضهم لقرار وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة.

يذكر، أن في عهد حكومة سعد العثماني لم تطرح قرار اعتماد الانتقاء الأولي، والسن، بل تم تمديد السن المترشحين للمبارة الى50 سنة بمرسوم وزاري دون انتقاء أولي.

أخبار ذات صلة

الحكم جيد يغضب جماهير الوداد… العائلة الودادية تنتفض

القوات المسلحة المغربية ستعزز بنظام بتريوك جديد

الحكومة تنظر في إلغاء شرط تحديد السن 30

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@