علم “المغربي اليوم”، من مصادر خاصة أن اجتماعا جرى مساء اليوم
بالنادي الملكي البحري بمدينةسلا، جمع فريق التجمع الدستوري مع أميني حزبي التجمع الوطني للأحرار عزيز اخنوش، والاتحاد الدستوري محمد ساجد، والوزراء المنتمين للحزبين معا.
وأضافت المصادر ذاتها أن هذا الاجتماع ناقش إمكانية تحويل التحالف الحالي بين الحزبين إلى اندماج كامل وكلي خصوصا أن الهيئتين السياسيتين تتقاسمان نفس الايديولوجيا وتحملان نفس المشروع.
وأشارت المصادر ذاتها إلى أن هذا الاندماج قريب ويطبخ على نار هادئة على غرار سيناريو اندماج حزب المحجوبي أحرضان وامحند العنصر في وقت ما مضى ما أفرز حزب الحركة الشعبية.

أخبار ذات صلة

مراكش.. مبادرة فريدة ل l’arche de Noé تهتم بجمع الحيوانات الأليفة ومعالجتها والاعتناء بها

“قربالة” و “مواجهات” خطيرة بين سائقي الطاكسيات و “التطبيقات” بشوارع الدار البيضاء على “البلايص”

هزة أرضية ثانية بقوة 7,6 درجات تضرب جنوبي تركيا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@