إنزال أمني خلال دفن الشاب الغيني الذي قتل بحي الملاح بمراكش

إنزال أمني خلال دفن الشاب الغيني الذي قتل بحي الملاح بمراكش

مراكش: حسن عبايد

شهدت ساحة حديقة باب دكالة بمراكش، زوال اليوم الأحد، إنزالا أمنيا، خلال دفن الشاب الغيني الذي قتل منذ أيام بحي الملاح، على يد مهاجر إفريقي آخر ينحدر من إحدى الدول جنوب الصحراء.
وتجمهر العشرات من المهاجرين الأفارقة من جنسيات مختلفة في ساحة الحديقة أمام الباب الرئيس لمقبرة باب دكالة، بعد وصول جثمان الشاب المقتول على متن سيارة لنقل أموات المسلمين.
وقد قام رجال السلطة وعناصر الشرطة بمحاصرة المتجمهرين والحيلولة دون ولوجهم إلى داخل المقبرة، في إطار التدابير المرتبطة بمكافحة فيروس كورونا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *