لقي شاب عشريني مصرعه مساء أمس الجمعة 19 فبراير، بعدما أقدم على الانتحار شنقا داخل منزله الكائن بحي عين إيطي التابع لمقاطعة النخيل، وتبقى الأسباب الحقيقية وراء الانتحار الشاب مجهول.
وحسب مصادر مطلعة، فقد خلف خبر إقدام الشاب على الانتحار، موجة من الحزن في أوساط أبناء حيه .
يشار أن حادث الانتحار استنفر السلطات المحلية ومصالح الامن التي فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الواقعة، بالموازاة مع نقل جثة الهالك لمستودع الاموات، لاخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة.

أخبار ذات صلة

“البوليساريو” تصاب بخيبة أمل أمام محكمة العدل الأوروبية

غموض يلف نفوق أكثر من 200 رأس من الماعز بجبال اشتوكة‬

مصرع سبعيني إثر سقوطه على مستوى الرأس بالحوز

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@