إصابة زوجة رئيس الوزراء الإسباني بفيروس كورونا

إصابة زوجة رئيس الوزراء الإسباني بفيروس كورونا

أعلن رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز مساء السبت في خطاب نقله التلفزيون فرض حجر صحي شبه كامل في البلاد لكبح انتشار فيروس كورونا المستجد. وبالتالي، لن يسمح للسكان بالخروج من منازلهم إلا للتوجه إلى مكان العمل أو لضرورات أخرى أبرزها شراء الطعام.

ويندرج هذا الإجراء المشدد في إطار حال التأهب التي أعلنت لخمسة عشر يوما في البلاد، التي سجل فيها أكثر من 1500 إصابة بالفيروس منذ مساء الجمعة. وهي البلد الثاني الأكثر تضررا بالوباء في أوروبا بعد إيطاليا إذ تجاوز العدد الإجمالي للإصابات فيها 5700 وما لا يقل عن 183 وفاة.

للمزيد- منظمة الصحة العالمية: أوروبا باتت بؤرة فيروس كورونا و”من المستحيل” معرفة توقيت بلوغ الذروة

وقال سانشيز في خطابه نقله إن “منع التنقل في الشوارع (…) بات إلزاميا اعتبارا من اليوم”. وأوضح أنه في إمكان المواطنين الخروج من منازلهم “للعمل” أو “شراء الخبز” أو التوجه إلى الصيدلية أو الذهاب لتلقي العلاج ولكن “ليس لتناول العشاء عند صديق”.

وأضاف إن المتاجر غير الأساسية سيتم إغلاقها في كل أنحاء البلاد، علما بأن هذا التدبير سبق أن اتخذ في مناطق عدة على غرار مدريد، الأكثر تضررا بالوباء مع نحو ثلاثة آلاف اصابة.

وقد أعلنت رئاسة الحكومة الإسبانية مساء السبت أن زوجة بيدرو سانشيز، بيغونيا غوميز، مصابة بكورونا المستجد. وقالت الحكومة في بيان إن “بيغونيا غوميز (زوجة سانشيز) ورئيس (الوزراء) بخير. كلاهما موجود في مونكلوا” مقر رئيس الحكومة. وأضافت إنهما “يُتابعان باستمرار الإجراءات الوقائية التي حددتها السلطات الصحية”.

أ ف ب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *