اهتزت مدينة إبيزا بإسبانيا أمس الخميس على وقع جريمة مروعة بعدما أقدم شاب مغربي يبلغ من العمر 26 سنة على قتل شريكته والإنتحار مباشرة بعد ذلك.

وتعود تفاصيل الحادث، وفق ما نقلته وسائل إعلام إسبانية،  بعدما قام الشاب برمي شريكته التي تحمل الجنسيتين الإيطالية والإسبانية وتبلغ من العمر 21 سنة، من شرفة فندق في الطابق الرابع علي شاطىء دين بوسا، في جزيرة إيبيزا.

وبعد ذلك قام الشاب برمي نفسه من الشرفة.

وأكد شهود عيان، حسب المصادر ذاتها، ان الشرطة المحلية عند وصولها الى مكان الحادث، لم تتمكن من فعل أي شيء من أجل الشابين اللذين كانا مستلقيين بلا حياة.

فيما تواصل الشرطة التحقيق وأخذ أقوال الشهود لتوضيح الحقائق بشكل كامل.

أخبار ذات صلة

دكار .. ندوة حول قضية الصحراء تدعو الإتحاد الإفريقي إلى التعليق الفعلي لعضوية “الجمهورية الصحراوية المزعومة” في أقرب الآجال

وصول 3 رحلات من هولندا وبلجيكا إلى مطار الحسيمة

غرق طفلين في عمق بركة بإقليم العرائش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@