أوقفت السلطات الإسبانية، صباح يومه الأربعاء، مواطنين من أصل مغربي بتهمة إختطاف وإغتصاب فتاة لديها عجز 66 % من الإعاقة.
ونقلت مصادر إعلامية،  أن الحادث وقع في منزل تحت طابق أرضي بمنطقة بارلا ضواحي العاصمة مدريد.

وتمكنت الشرطة الإسبانية، من توقيف المتورطين الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و 31 عاما، بتهمة خطف واغتصاب فتاة معاقة عمرها 18 عاما.

وأبلغت الشابة والدتها من خلال رسالة، موضحة أنها تعرضت للاغتصاب وأنها محتجزة من قبل عدة أشخاص في منزل تحت طابق أرضي وأنها لا تعرف العنوان.

و بفضل تطبيق على الهاتف المحمول، تمكن والدي الشابة من تحديد مكانها، وفي ذلك الوقت ، اتصلوا بالرقم 091 لشرح ما حدث ، وتحركت على الفور عدة دوريات من مركز شرطة بارلا.

و تم نقل الضحية إلى مستشفى Infanta Cristina de Parla لتلقي المساعدة.

أخبار ذات صلة

الليغا تقترح بدء الموسم القادم في 14 و15 غشت المقبل

قصف إسرائيلي مكثف على غزة وأنباء متضاربة عن توغل في القطاع

طانطان.. توزيع محركات لفائدة الصيادين التقليديين وتتبع تقدم أشغال بناء مخازن لفائدة الصيادين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@