بعد شهور من فرض الحكومة الإسبانية على المسافرين الراغبين في دخول ترابها انطلاقاً من المغرب الإدلاء بوثيقة تثبت سلبية اختبار الكشف عن كورونا، تقرر ابتداء من أمس الأربعاء، إعفاء المسافرين من وثيقة الاختبار السلبي مؤقتا، في ظلّ حالة الطقس الصعبة التي تمر بها الجارة الشمالية.

وحسب جريدة “أخبار اليوم” فإن هذا الإجراء الاستثنائي يبقى مرحليا، حيث ينتهي العمل به يوم الـ 24 من الشهر الجاري، وسيكون حينئذ إجباريا على الراغبين في السفر إلى إسبانيا الإدلاء بالاختبار السلبي عن كورونا، متابعةً أن القرار الإسباني الجديد تزامن مع تأخر انتقال المجموعة الأولى من الفوج الأول من العاملات المغربيات، يوم الأربعاء.

أخبار ذات صلة

المغرب والمكسيك عازمان على تثمين “التكامل القوي”

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@