قدمت إدارة السجن المركزي مول البركي بآسفي توضيحات بخصوص اعتقال موظف وبحوزته كمية من مخدر الكوكايين ، وذلك ردا على ما تداولته بعض المواقع الالكترونية بهذا الخصوص.

وذكرت إدارة هذه المؤسسة السجنية، في بيان توضيحي اليوم الخميس، أنه في ما يتعلق بالمخدرات المضبوطة، فقد “تم ضبطها بحوزة الموظف المعني بالمحطة الطرقية لمدينة آسفي من طرف الشرطة القضائية أثناء سحبه لإرسالية، علما أن القضية يتم التحقيق فيها من طرف السلطة القضائية المختصة”.

من جهة أخرى، اعتبرت إدارة السجن المركزي أن ادعاء “وجود سجين قام بتحويل السجن إلى مزرعة خاصة به”  لا أساس له من الصحة، حيث سبق للمعني بالأمر أن عُثر بحوزته على هاتف نقال، وتم عرضه على أنظار لجنة التأديب التي قضت بوضعه بزنزانة التأديب الانفرادية لمدة 45 يوما. كما أن إدارة المؤسسة تتعامل مع السجين المذكور وفقا للقانون، شأنه في ذلك شأن باقي نزلاء المؤسسة.

وخلصت إلى أن محاولة بعض الجهات الإساءة إلى موظفي السجن المركزي بآسفي لن تثني إدارة هذه المؤسسة السجنية عن مواصلة عملها من أجل ضمان أمن وسلامة كافة النزلاء، وذلك في احترام تام للقوانين المنظمة لسير العمل بالمؤسسات السجنية.

أخبار ذات صلة

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@