أحالت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، يوم أمس الجمعة 28 أكتوبر الجاري، 21 مرشحا للهجرة غير الشرعية، من جنسية مغربية، وذلك للاشتباه في تورطهم في تنظيم عملية جماعية الهجرة غير الشرعية عبر مطار محمد الخامس الدولي باستعمال تأشيرات سفر مشكوك فيها.

وكانت عناصر الشرطة بمطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدار البيضاء قد أوقفت بتاريخ 25 أكتوبر الجاري، 21 مسافرا كانوا على متن رحلة جوية واحدة، وذلك بعد الاشتباه في حيازتهم لتأشيرات سفر مشكوك فيها صادرة عن سفارة دولة مالطا.

وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة أن هؤلاء المسافرين حصلوا على هذه التأشيرات بطريقة احتيالية، بعد تسجيلهم في أحد المراكز التعليمية واستصدار تأشيرات لفائدتهم، من طرف عناصر شبكة إجرامية يشتبه في تورطها في تنظيم الهجرة غير الشرعية مقابل سبعين ألف درهم للمرشح الواحد.

وقد تم تقديم هؤلاء المرشحين للهجرة غير الشرعية أمام النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة مع شخصين يشتبه في ارتباطهما بالوساطة في هذه الأفعال الإجرامية، كما تستمر إجراءات الخبرة على الوثائق المحجوزة، وكذا التنسيق مع السلطات المالطية المختصة، للكشف عن جميع الجرائم المرتكبة وامتدادات هذه القضية على الصعيدين الوطني والدولي.

أخبار ذات صلة

المنتخب الوطني المغربي لكرة السلة 3×3 لأقل من 17 سنة ذكورا وإناثا يتأهلان لبطولة العالم 2023

استقصاء حول الأسرة سنة 2023.. المندوبية السامية للتخطيط تنفتح على الخبرة الدولية

مكناس.. توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالقتل العمد وإخفاء معالم الجريمة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@