أعلنت وزارة الصحة الأيسلندية، أن سلطات البلاد علقت استخدام لقاح “موديرنا” المضاد لفيروس كورونا المستجد بسبب الحالات المبلغ عنها من الآثار الجانبية.

وذكرت الوزارة، في بيان، أنه “نظرا لوجود مخزون كاف من لقاح (فايزر آند بيونتك) في البلاد، قرر كبير علماء الأوبئة عدم استخدام لقاح (موديرنا) في أيسلندا”.

وأشار البيان إلى أن “هذا القرار يرجع إلى زيادة عدد حالات التهاب عضلة القلب ومشاكل أخرى تصيب جدران القلب بعد التطعيم بموديرنا”.

يذكر أن عددا من الدول الأوروبية كانت قد علقت التطعيم بـ”موديرنا” مؤقتا لبعض السكان، بسبب خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، إذ أوقفت السويد وفنلندا استخدام اللقاح للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما، كما علقت الدنمارك التطعيم باللقاح للأشخاص التي تقل أعمارهم عن 18 عاما.

أخبار ذات صلة

توقيف شخص ظهر بفيديو وهو يقود دراجة نارية بشكل استعراضي بالدار البيضاء

انتخاب الطالبي العلمي رئيسا لمجلس النواب

انتخاب النعم ميارة رئيسا جديدا لمجلس المستشارين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@