تشترك الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة (SNRT) وجمعية يرمى كناوة في إنتاج أمسية استثنائية للاحتفال بكناوة، وإدراج هذا الفن العريق في التراث الثقافي وغير المادي لليونسكو.

ويضم البرنامج 120 دقيقة من الإيقاعات، والأغاني، وتبادل المعرفة الكناوية، يرتقب بثها على القناة الوطنية المغربية الأولى، ومختلف قنوات SNRT، في دجنبر 2021.
ويتم خلال الحفل تكريم المعلمين، الذين رحلوا خلال العام في أمسية إحياء للذكرى خلال مهرجان كناوة وموسيقى العالم، ويستغل القائمون على هذه السهرة الفرصة لتكريم معلمين كناويين، تحت شعار الاستذكار والعرفان.

يذكر، أن ثقافة كناوة، التي تعتبر تراثا عالميا، ومكونا رئيسيا للثقافة المغربية، تم إدراجها، في دجنبر 2019 ، على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية لمنظمة اليونسكو.

أخبار ذات صلة

صفر حالة وفاة بفيروس “كوفيد19” لليوم الاحد

منظمة الصحة العالمية تحذر من وفاة نصف مليون شخص بكورونا في أوروبا هذا الشتاء

بنسعيد في زيارة تفقدية لمركز حماية الطفولة “الفداء” والمشروع الرياضي والثقافي “La casablancaise”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@