ترأس اليوم الثلاثاء، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، بمعية الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي إدريس أوعويشة، اجتماعا تقييمي للقاءات التنسيقية الجهوية لتنزيل مقتضيات القانون الإطار 51.17، والتي امتدت من 20 فبراير إلى غاية 29 مارس المنصرمين.

وأضحت وزارة التربية الوطنية في بلاغ لها، أن هذه اللقاءات شكلت فرصة لتقديم حافظة مشاريع الجامعات أمام السلطات المحلية والشركاء بهدف تعزيز تعبئتهم وانخراطهم في هذا المشروع المجتمعي.

وأوردت الوزارة في البلاغ ذاته، أن مجموعة من المسؤولين المركزيين من منسقي ومديري المشاريع، قاموا خلال هذا الإجتماع بتقديم عروضا مفصلة حول مؤشرات تتبع تنزيل هذه المشاريع، حسب كل جامعة مع تسليط الضوء على مكامن القوة والنقاط التي تستلزم التجويد، من بينها العرض الجامعي وتسهيل الولوج، تمكين الطلبة في وضعية إعاقة من أو وضعيات خاصة من التمدرس، استكمال التأهيل المندمج لمؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي، توطيد الإصلاح البيداغوجي ومد الجسور بين مختلف مكونات منظومة التربية والتكوين، بالإضافة إلى تطوير التكوين المستمر وضمان التعلم مدى الحياة، والارتقاء باتلحياة المدرسية والجامعية.

أخبار ذات صلة

حزب يميني متشدد.. يتهم الحكومة الاسبانية بـ”التهاون” في ترحيل القاصرين المغاربة

مليلية المحتلة.. المفوضية الإسلامية تكشف عن قرار إقامة صلاة العيد بالمساجد

مدينة المهن والكفاءات لسوس – ماسة لقاء حول تقدم الأشغال ونهج الحكامة المعتمد

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@