أصيب عدد من الأشخاص السبت في هجوم بسكين على متن قطار سريع في ولاية بافاريا، وفق ما أعلنته الشرطة الألمانية، التي أضافت أنه تم توقيف المهاجم، مؤكدة أن “الخطر زال الآن”.

أعلنت الشرطة الألمانية السبت أن عددا من الأشخاص أصيبوا بجروح إثر هجوم بسكين على متن قطار سريع في ولاية بافاريا الألمانية، مشيرة إلى أنه تم توقيف المهاجم.

وذكرت شرطة بلدة نويماركت إن دير أوبربفالتز في بيان “وفق المعلومات الأولية، أصيب عدد من الأشخاص بجروح”، مؤكدة أن “الخطر زال الآن”.

وذكرت صحيفة “بيلد” أن ثلاثة أشخاص على الأقل جرحوا، لافتة إلى أن اثنين حالتهما خطيرة. لكن ناطقة باسم الشرطة أوضحت أن الإصابات لا تشكل خطرا على حياة أي من الجرحى.

وأكدت الشرطة أنه تم توقيف مشتبه به من دون إعطاء مزيد من التفاصيل. وتم تعليق حركة القطار السريع “ICE” في محطة زويبرسدورف في جنوب البلاد حيث بدأت عملية واسعة للشرطة.

وتواجه ألمانيا تهديدا إرهابيا مزدوجا منذ سنوات من الجهاديين من جهة ومجموعات يمينية متشددة من جهة أخرى. وشهدت عدة هجمات منذ العام 2015.

وفي 25 حزيران/يونيو، قتل ثلاثة أشخاص وأصيب خمسة بجروح في اعتداء بسكين نفّذه صومالي في فيتسبورغ في جنوب ألمانيا.

أخبار ذات صلة

ساعات قليلة قبل مواجهة الرجاء في الديربي الركراكي يكشف آخر المستجدات

إجهاض عملية للتهريب الدولي للمخدرات بطنجة

المعهد الوطني للصحة يطلق الدورات التكوينية في مجال الكشف البيولوجي لفيروس كورونا المستجد

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@