10 يونيو 2024

“أكوافينا” تُنتخب “منتج العام” لسنة 2023

“أكوافينا” تُنتخب “منتج العام” لسنة 2023

نجحت “أكوافينا” وعلى بعد أربع سنوات من إطلاقها بالمغرب،من الحصول على علامة “منتج العام” لسنة 2023، وهو لقب يعزز موقع العلامة التجارية في السوق، حيث تمكنت في فترة وجيزة من الحصول على أكثر من 10% من حصة السوق.
تنتمي “أكوافينا” إلى محفظة PepsiCoوتنتجها Varun Beverages Moroccoحيث يتم توزيعها في سائر أرجاء المملكة لتصل إلى كل بيت مغربي. تم اعتماد “أكوافينا” بشكلسريع من قبل المغاربة،ويعود الفضل في ذلك أساسا إلى تركيبتها المتوازنة وتوفرها على أقل نسبة منالصوديوم.
وبذات المناسبة صرّح السيد “صلاح الدين مؤدب” المدير العام لـ VARUN BEVERAGES MOROCCO. قائلا :”إن الحصول على علامة “منتج العام” في المغرب لا يعد إنجازا مهنيا فحسب، بل يحمل الكثير من الدلالات والأحاسيس. إنه اعتراف بالشغف والتفاني والعمل الجاد لفرقنا. نحتفل بهذا الإنجاز معا ونتطلع إلى خلق المزيد من اللحظات التي لا تنسى لمستهلكينا”.
وللاحتفال بهذا اللقب مع المغاربة، أطلقت “أكوافينا” حملة تحمل توقيع ” THELLA FEL ASSASSI” تدعوهم من خلالها إلى التفكير بشكل عميق في مفهوم العنايةبالذات. في عالم يغمرنا فيه التوتر، ووتيرة الحياة الروتينية التي نعيشها بشكل يومي، وتقودنا إلى سعي لا نهاية له حيث نفقد الأهم: أنفسنا وأحبائنا.
من جهتها أكد السيدة ريم كنون مديرة التسويق بـ Varun Beverages Morocco بالقول :”نؤمن إيمانا راسخا بأن للتواصلتأثيرًا كبيرا عندما يستند إلى تحليل حقيقي، وفي حالة “أكوافينا” فالأمر يرتبط بالتوتر وضغوط الحياة اليومية، مما أدى إلى هذا التواصل حول العناية بالذات.
بالموازاة مع المنتج، يتم تنقية مياه “أكوافينا”تنقية عميقة، ومتوازنة في المعادن وتحافظ فقط بالجوهر الضروري من أجل الأداء السليم لجسم الإنسان. هذا يجعلنا نقطة ذات صلة لكوننا العلامة التجارية للمياه التي تدعي “الضروري فقط، لا أكثر””.
حملة THELLA FEL ASSASSI إذن هي: فلسفة الحياة… وسبيل إلى السعادة… سعي يومي نحو التوازن… والأهم من ذلك، فرصة للتواصل حول تحليل قوي وملائم!
سعت “أكوافينا”من خلال بيان العلامة التجارية هذا، إلى وضع تقدير يمكن لكل واحد منا أن يفسره بطريقته الخاصةحيث تتعلق الرسالة المنقولة من خلال الفيلم بإيجاد التوازن بين الإيجابيات والسلبيات الخاصة بنا، كل شخص وحياته، وسياقه الخاص، ورؤيته الخاصة للسعادة.
العيش بشكل أفضل يعني إيجاد التوازن بين ما نحتاج القيام به أكثر وما نحتاج إلى القيام به أقل، للتركيز فقط على المهم، وما يهم حقًا، أنفسنا وأولئك الذين نحبهم.
باختصار ، على الأساسيات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *