يستعد منتجع ” فيرمونت تغازوت باي” لافتتاح أبوابه يوم الجمعة 9 يوليوز 2021، وذلك في قلب منطقة تاغزوت بجهة أكاديرسوس ماسة .

وذكر بلاغ لهذا المنتجع السياحي ، أن هذه الجوهرة الأصلية ستضفي لمسة من الرفاهية والأناقة لعشاق الاستمتاع بعطلة في لقاء مباشر مع البحر، والأقدام على الشواطئ الرملية الناعمة.

وحسب البلاغ ، فإن المنتجع سيضمن لزواره الراغبين في الاسترخاء والاستمتاع تجربة ستظل راسخة في الأذهان، وسيصبح بعد افتتاح أبوابه محطة لا مناص منها لتحقيق رغباتهم في وقت الراحة .

ويقع الفندق ذو الإطلالات التي تخطف الأنفاس في موقع استثنائي في قلب خليج يحظى بالتقدير الكبير ، لشواطئه الرملية الذهبية في غاية الجمال، ومياهه الصافية، فضلا عن ضمان الاستمتاع بواحد من بين أفضل شروق الشمس المبهرة والمثيرة للإعجاب .

يبعد المنتجع عن مدينة أكادير بـ17 كيلومتر فقط، وهو يمتد على مساحة 18 هكتار، ويضم ما مجموعه 146 غرفة، وأجنحة، وفيلات، وكُلها تتمتع برؤية في غاية الروعة على المحيط الأطلسي.

وعلى غرار منتجعات “فيرمونت”، يُمكن لزبناء ” فيرمونت تاغزوت باي” الاستفادة من خدمات المنتجع الصحي، ونادي Hangout Teen، إلى جانب عدد مختلف من الأنشطة الرياضية الخارجية.

ويقترح المنتجع في برنامجه، نادي الأطفال لضمان أنشطة على حسب احتياجات كُل عائلة، وذلك بهدف خلق ذكريات عطلة تظل راسخة في الأذهان.

كما يسعى “فيرمونت تاغزوت باي” إلى تلبية توقعات المسافرين الذين يهتمون بأدق التفاصيل، ويوفر لهم مساحات مشتركة وأماكن إقامة شاسعة، إلى جانب وسائل راحة وتصميمات فاخرة تتماشى مع تطلعات كُل زبون.

اليوم، وفي ظل الأوضاع الراهنة المتعلقة بالوباء العالمي، يعتمد المنتجع على بروتكول صحي صارم مُعترف به من لدن مكتب “فيريتاس” العالمي، الذي يُطبق بروتوكولات التنظيف والكشف الصارم للحد من انتقال الأمراض المعدية.

وتولت شركة “HKS” بشراكة مع المهندس المغربي عبد الصمد أشرعي مهمة تصميم “فيرمونت تغازوت باي”، والنتيجة مكان يجمع ما بين الرقي والأصالة.

ويضمن المنتجع الذي استوحى تصميمه من واحة الطمأنينة والهدوء ورموز الثقافة الأمازيغية، فضاء من الرفاهية جنبا إلى جنب البحر، وهو مثالي جدا لاستقبال الضيوف خلال رحلة حسية وسط الطبيعية.

فيما يخص مهمة ديكور المنتجع، تولى الاستوديو الدولي Wimberly Interiors زمام الأمور، بصفته من بين أحسن المسؤولين على تصميم الفنادق وخلق فضاءات داخلية مُلهمة وفي غاية الروعة والجمال.

وعمل جون بول بيدرسن، كبير المصممين في Wimberly Interior’s/ WATG على مواجهة تحدي خلق عالم من الحياة الدافئة والأصيلة، مع خطوط أنيقة والهندسة المعمارية الجريئة، التي ترمز إلى فن المعيشة والضيافة المغربية، في بيئات حميمة حيث كل التفاصيل تدعو إلى الرفاهية والاستمتاع.

أخبار ذات صلة

ووهان بصدد إطلاق حملة اختبارات واسعة لسكانها إثر عودة ظهور إصابات بكوفيد-19

الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج تخليد الوطني للمهاجر

ما يتم الترويج له بشأن قيام 4 عناصر من القوات المساعدة بعملية للهجرة غير المشروعة إلى مدينة سبتة المحتلة لا أساس له من الصحة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@