فتحت الفرقة المحلية للشرطة القضائية بمدينة أزمور بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء أمس الأربعاء، وذلك لتحديد ظروف وملابسات وخلفيات ارتكاب موظفة للشرطة، تعمل بمركز تسجيل المعطيات التعريفية بالجديدة، لأفعال إجرامية تتمثل في إلحاق خسائر مادية بالسيارة الخاصة وكذا بنوافذ منزل رئيسها الإداري المباشر.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد انتقلت موظفة الشرطة المذكورة على متن سيارتها الخاصة إلى منزل رئيس مركز تسجيل المعطيات التعريفية الكائن بمدينة أزمور، والذي يستفيد حاليا من عطلة سنوية، وقامت بإلحاق خسائر مادية بسيارة المعني بالأمر وبزجاج نوافذ منزله، وذلك لأسباب وخلفيات يعكف البحث التمهيدي حاليا على تحديدها واستجلاء حقيقتها الكاملة.
وأشار المصدر إلى أن المديرية العامة للأمن الوطني ستنتظر مآل ونتائج البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة في هذه القضية، وذلك ليتسنى لها تقرير المتعين من الناحية الإدارية طبقا لمقتضيات النظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني.

أخبار ذات صلة

جائزة سانوفي للبحث العلمي في داء السكري في نسختها الخامسة: تحفيز وتعزيز البحث الطبي الحيوي في مجال السكري في المغرب

المغرب ينتزع ست ميداليات ذهبية وثلاث ميداليات فضية وثلاث ميداليات برونزية خلال الدوري الدولي للمواي طاي بمدينة أنطاليا التركية

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تعلن موعد صلاة الاستسقاء

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@