أكد الدكتور مصدق مرابط، أن موجة التدخين تتسع رقعتها يوما بعد يوم، خاصة في أوساط اليافعين والشباب، مضيفا أن تلميذا من بين اثنين في السلك الثانوي يدخن سيجارة، وفقا لمعطيات سبق أن كشفت عنها دراسة سابقة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية.
وقال في تصريح لـ”الاتحاد الاشتراكي”، أن الدراسة بينت كذلك أن تلميذا من بين 10 تلاميذ يدخن لفافات الشيرا وأن واحدا من بين ثلاثة من مجموع العينات التي استهدفتها الدراسة تعرفوا على المخدرات بمحيط المؤسسات التعليمية.

أخبار ذات صلة

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

فاس.. إحالة شخص من على القضاء وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال وانتحال صفات ينظمها القانون

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@