لوحظ مؤخرا انتشار وتداول بعض الوثائق غير الرسمية تحمل الهوية البصرية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية وتتضمن معطيات غير دقيقة بخصوص إصلاح المنظومة الصحية، إضافة إلى تداول أشرطة سمعية بصرية تنسب للوزارة، وتتضمن بعض ادعاءات ومعلومات مغرضة هدفها التشويش على الجهود التي تبذلها الوزارة.
وبناء عليه، تنفي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بشكل مطلق صحة ما يتم الترويج له في هذه الوثائق والمنشورات والأشرطة التي يتم تداولها عبر منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية، وتؤكد في ذات السياق أن جميع البلاغات، الوثائق الرسمية، وكذا الانتاجات السمعية البصرية التي تصدر عن الوزارة تكون موثقة وتحمل طابع وختم الوزارة وكذا الهوية البصرية الخاصة بها، ويتم نشرها عبر القنوات الرسمية المخصصة لذلك، وهي الموقع الرسمي للوزارة وكذا الصفحات الرسمية الموثقة التابعة لها على منصات التواصل الاجتماعي.
كما تدعو وزارة الصحة والحماية الاجتماعية الرأي العام الوطني وكذا وسائل الإعلام ورواد منصات التواصل الاجتماعي إلى التحقق من صحة ما يتم ترويجه، وعدم الانسياق وراء المغالطات والادعاءات المضللة التي لا أساس لها من الصحة.

أخبار ذات صلة

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@