آخر الأخبار

هجوم إجرامي على رجال التعليم من طرف بعض “الغشاشين” في امتحانات “الباك”

هجوم إجرامي على رجال التعليم من طرف بعض “الغشاشين” في امتحانات “الباك”

صفاء هشابي: صحافية متدربة

أفادت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل فرع إقليمي الدار البيضاء الحي الحسني في بيان استنكاري لها بتاريخ 27 يوليوز 2020، على أن الثانوية الإعدادية الادريسي شهدت منتصف نهار يوم الجمعة 24 يوليوز هجوما إجراميا منظما على الأستاذات والأساتذة من قبل مجموعة من الجانحين يتزعمهم مترشح للدورة الاستدراكية ضبط في حالة غش بمركز الامتحان الثانوية التأهيلية ابن الهيثم صبيحة نفس اليوم وتم توقيفه من طرف دورية الأمن بعد تهديده بقتل المراقبين الذين ضبطوه متلبسا بحيازة آلة الكترونية تستعمل للغش في الامتحان.

وعلى إثر توصله بخبر هذا الاعتداء الشنيع عقد المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم /ك.د.ش اجتماعا طارئا خصص لهذا الحادث الخطير.

وتضمن البيان كذلك أنه بعد نقاش مستفيض ومسؤول لكل حيثيات وجوانب الموضوع، فان المكتب الإقليمي يدين هذا السلوك الهمجي والاعتداء السافر على الشغيلة التعليمية وعلى حرمة المؤسسة التربوية، و يعبر عن تضامنه المطلق ومساندته الكاملة ودعمه غير المشروط لكافة اطر الثانوية الإعدادية الادريسي خصوصا منهم ضحايا الهجوم الاجرامي ،و  يحمل السلطات الأمنية المسؤولية عن هذا الحادث وذلك بسبب إطلاق سراح المترشح (الذي هدد بقتل المراقبين) لحظات بعد توقيفه ، كما  يطالب المديرية الإقليمية والأكاديمية الجهوية والوزارة بتحمل مسؤولية الدفاع عن السلامة الجسدية والنفسية لنساء ورجال التعليم و ذلك بتنصيب نفسها طرفا مدنيا امام القضاء الذي سيبت في هذه النازلة ، و يتعهد بالمتابعة الدقيقة لهذا الملف والاضطلاع بدوره بكل شجاعة ومسؤولية في الدفاع عن كرامة الشغيلة التعليمية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *