علم من مصادر مطلعة أن زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية إبراهيم غالي، نقل يومه الإثنين إلى المستشفى العسكري الميداني “هيدلي”، بعد اصابته بنزيف داخلي نتيجة دخوله في انهيار عصبي .

ووفق المعطيات المتوفرة، فقد تعرض زعيم الجبهة الانفصالية إلى انتقادات كبيرة من طرف القيادة العسكرية للبوليساريو، نظراً لفشله الدريع في تدبير الإستراتيجية الإستفزازية لمواجهة المغرب في المنطقة العازلة الكركرات، وهو ما أدى إلى إصابته بحالة من الإنهيار.

وأشارت ذات المصادر أن غالي سقط مغمى عليه مباشرة بعد اجتماع ساخن دام لساعة متأخرة من فجر يومه الاثنين، مع القيادة العسكرية لجبهة البوليساريو، التي وجهت له فيه انتقادات شديدة اللهجة بسبب فشل إستراتيجيته الاستفزازية في مواجهة المغرب، خاصة بعد تدخل القوات المسلحة الملكية لتحرير وتأمين معبر الكركارات ،والذي اعتبره جل المتدخلين في ذات الاجتماع عبارة عن نكسة حقيقية ستدفع جبهة البوليزاريو ثمنها غاليا على المستوى السياسي والديبلوماسي والعسكري.

وكانت جبهة البوليساريو الانفصالية قد أعلنت عدم إلتزامها باتفاق وقف إطلاق النار الموقع تحت إشراف أممي سنة 1991، لوقف الحرب بالصحراء المغربية.

أخبار ذات صلة

الرباط.. حفل تأبيني للفقيد مولاي امحمد العراقي والي المظالم السابق

حميد نرجس خال فؤاد عالي الهمة يترشح في الرحامنة

الشرقاوي: 1137 مغربي وأسرهم في انتظار ترحيلهم من سوريا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@