ثبتت مسؤولية مهاجر مغربي في قتل مواطن غاني خلال مشاجرة نشبت بينهما يوم الاثنين الماضي، بمدينة “مانتوفا” شمال إيطاليا.

واعتقل المهاجر العشريني « عثمان. ح »، 22 سنة،  بتهمة قتل الغاني « عبد المبارك. ز »، 21 سنة، الذي عثر عليه مرميا في الشارع قبل أن يوافيه الموت في المستشفى.

وكشفت التحقيقات أن كاميرات مراقبة  التقطت لقطات للمهاجر المغربي، دون مأوى، وهو يوجه طعنات للضحية، قبل أن يفر حيث اعتقل حينما كان يهم بالوصول لـ »فيرونا »، على متن القطار.

ويشتبه أن الجاني اعترض رفقة اثنين آخرين سبيل الضحية غير بعيد عن محطة القطار في « مانتوفا » ليوجه طعنات إليه بعدما أبدى مقاومة شرسة.

أخبار ذات صلة

المجلس الوطني للصحافة يشرع في تلقي طلبات الحصول على البطاقة المهنية برسم 2022

البرلمان الأوروبي يتخذ موقفا بشأن توقف الجزائر عن إمداد أوروبا بالغاز

بنيوب سعيد بالوضع القانوني الجديد للمندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@