طالبت مصادر نقابية بفتح تحقيق على أعلى مستوى من أجل وضع حد للاحتلال غير المشروع لسكنيات وظيفية خاصة بموظفي وزارة التربية الوطنية من طرف أسماء تعاقبت على مناصب المسؤولية.

ونبهت المصادر وفق “المساء”، إلى استمرار احتلال مسؤولين كبار لإقامات فاخرة، عبارة عن فيلات بمساحات شاسعة تتجاوز 2000 متر مربع وتقدر قيمتها بمليارات السنتيمات، بدون موجب حق، مشيرة إلى وجود تحركات للاستفادة من تفويت هذه الفيلات بعد المنشور الذي أصدره رئيس الحكومة لتسريع تفعيل مقتضيات المرسوم المتعلق بتفويت مساكن الدولة لمن يشغلها من الموظفين والمستخدمين العاملين في إدارات الدولة بموجب عقود.

أخبار ذات صلة

المغرب والمكسيك عازمان على تثمين “التكامل القوي”

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@