بدا العديد من الفاعلين السياسيين بعدد من دول العالم، مقتنعين بالامر الواقع بخصوص ملف الصحراء المغربية، بل أضحوا يطالبون بلدانهم بالالتحاق بركب الدول التي أعلنت صراحة دعمها لمقترح المغرب لحل النزاع القائم.

في هذا السياق، طالب الزعيم البريطاني للحزب “طيمي”، روبرت كامبل، المملكة المتحدة بالاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، إسوة بعدد من دول العالم الكبرى من قبيل أمريكا، وهو ما تحدثت عنه سابقا عدد من المصادر تؤكد أن فعلا بريطانيا في طريقها نحو الاعتراف بمغربية الصحراء.

وكتب كامبل في تغريدة له على التويتر“لقد حان الوقت الآن لكي تعلن المملكة المتحدة إعترافها بمغربية الصحراء”، مزكيا اعتراف كل من الولايات المتحدة الامريكة، كولومبيا، و اسرائيل بالصحراء المغربية.

أخبار ذات صلة

الخطوط الملكية المغربية تعلن إصدار قسيمة الخروج بشكل أوتوماتيكي

جمعية إيسيل تعرض مسرحيتها “القسمة” لجمهور خاص ونوعي

رسميا..الرجاء تنفصل عن المدرب التونسي لسعد الشابي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@