تفاجأت ساكنة جماعة فم الجمعة إقليم ازيلال ، بوضع مخل للحياء العام لشخص ستيني يشتغل كحارس ليلي ، حيث تم ضبطه عاريا مجردا من ملابسه ، و مازاد من الصدمة وجود طفلة صغيرة معه يوم الاثنين الماضي بمكان معزول بالقرب من السوق الاسبوعي .
حيث حاول الحارس الليلي الهروب من المكان لكن تمت محاصرته . الحاضرين لعين المكان صدموا من الاعترافات التلقائية للطفلة بأن الحارس الليلي اعتاد ان يمارس مثل هذا الشيء معها .
حيث تم اخبار السلطات المحلية و الدرك الملكي حيث اقتيد الجاني لمخفر سرية الدرك الملكي بينما أحيلت الطفلة على المستشفى الاقليمي بأزيلال من اجل اجراء الخبرة الطبية .
حيث لغاية حدود كتابة هذا المقال لم تتوصل عائلة الطفلة بالتقرير الطبي و تسأل الهيئات المدنية و الحقوقية التأخير للاعلان عن التقرير الطبي .
من جهتها شجبت ساكنة فم الجمعة هذا السلوك المشين للستيني في حق طفلة من خلال ممارس الجنس عليها ، فهي جريمة في حق الطفولة و طالب بعض الساكنة بأقصى العقوبات للجاني ليكون عبرة .
و ينتظر احالة الجاني على انظار وكيل الملك قصد الاستماع له فيما هو منسوب له فإلى متى تأخير في اعلان عن نتائج التقرير الطبي و من يحمي الطفولة المشردة من الوحوش الادمية

أخبار ذات صلة

كأس العالم: برنامج رحلات جديد لنقل المشجعين المغاربة خلال الثمن النهائي

إطلاق حملة لتشجيع الأداء عبر الهاتف المحمول والترويج لعلامة “MarocPay”

مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة يسجل عبور أزيد من 78 ألف مسافر بين يناير ومتم أكتوبر 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@