قضت المحكمة الابتدائية بالرباط بتاريخ 15/01/2019، لفائدة الموظف بمجلس النواب  نجيب خدي في شكايته المباشرة من أجل السب والقذف والسب العلني ضد الزميل فتح الله رفاعي مدير نشر موقع معاريف بريس وهي الشكاية التي ضم إليها مذكرة تعديلية يطالب فيها بتعويض مليون درهما لجبر الأضرار اللاحقة به حسب قوله وحكمت المحكمة بعد نظرها في الشكايتين ابتدائيا واستئنافيا بالحكم بتعويض قدره درهم رمزي، لفائدة المشتكي.

وبعد هذا الحكم القاسي نتضامن في هيئة تحرير المغربي اليوم مع زميلنا رفاعي متمنين مراجعة هذا الحكم في مرحلة النقض وهي فرصة لدعوة المشتكي للتجاوز عن هذه الدعوة في وقت لم يعد فيه المغرب محتاجا هكذا ملفات في ظل وجود المجلس الوطني للصحافة الذي يمكن أن تحل هذه الملفات أمامه ودون ضرر لمقاولات إعلامية منهكة أساسا في ظل الجائحة.

أخبار ذات صلة

برنامج “الملف” يسلط الضوء على كواليس تسيير كرة القدم المغربية بالقناة الثانية

الإعلان عن أسماء المتوجين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها التاسعة عشرة

فرار قياديين بارزين بجبهة البوليساريو الانفصالية من مخيمات العار

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@