قدم محمد نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، أول أمس الاثنين، في ندوة صحفية الخطوط العريضة للبرنامج الوطني الذي سيخوض به حزب “الكتاب” غمار الاستحقاقات التشريعية المقبلة.

وقال بنعبد الله إن حزب التقدم والاشتراكية سيخوض هذه الانتخابات مزودا ببرنامج محضر بصفة تشاركية، من طرف مناضلاته ومناضليه، وبمساهمة المواطنات والمواطنين، عبر لقاءات الإنصات لانشغالاتهم واقتراحاتهم. وكذا عبر ما تم استخلاصه من مقترحات هامة أثناء الندوات الموازية التي نظمتها الأجهزة الحزبية الوطنية والمحلية، وشارك فيها ثلة من الخبراء والمختصين.

وأضاف بنعبد الله أن الحزب دأب على التقدم لكل الاستحقاقات الانتخابية وفي يده برنامج واقعي وطموح يأخذ بعين الاعتبار الإمكانات التي يتوفر عليها المغرب، وكذا ما يمكن تعبئته من طاقات بفضل الإرادة السياسية للمناضلين والأنصار الراغبين في تحقيق الإصلاحات البنيوية.

في هذا السياق، استعرض الأمين العام المحاور الكبرى للبرنامج الوطني لحزب “الكتاب”، والتي لخصها في ثلاث محاور أساسية، أولها “الإنسان في قلب المشروع التنموي”، ثم “اقتصاد قوي في خدمة التنمية والسيادة”، ثم محور ثالث يتمثل في “تجديد الزخم الديمقراطي وترسيخ البناء المؤسساتي”.

أخبار ذات صلة

ما يتم الترويج له بشأن قيام 4 عناصر من القوات المساعدة بعملية للهجرة غير المشروعة إلى مدينة سبتة المحتلة لا أساس له من الصحة

الممثل المصري أحمد فتحي يعلن إصابته بكورونا

عاجل… الحكومة تفرض إجراءات جديدة بعد تفشي كورونا… تحديد التاسعة كوقت للإغلاق ومنع التنقل لأربعة مدن كبرى

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@