تشكو جماعة الدار البيضاء من نقص في الموارد البشرية، بسب ارتفاع نسبة “شيخوخة” الموظفين وبلوغهم سن التقاعد؛ الأمر الذي يجعل كتلة أطرها تتراجع بشكل سنوي.

وأفادت يومية “الأحداث المغربية” ، فإن عدد الموظفين بجماعة الدار البيضاء تراجع منذ سنة 2015، وتشكل الفئة العمرية بين 50 و62 سنة أكبر نسبة من الموظفين بجماعة البيضاء، إذ تبلغ 81.85 في المائة؛ وهو ما يثير القلق بشأن استمرارية الإدارة وخدمة المرتفقين.

أخبار ذات صلة

أمن طنجة يفكك شبكة إجرامية تنشط في الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية

توقعات أحوال الطقس ليوم الأربعاء 10 نونبر

تبون لعمامرة وشنقريحة وبقايا العصابة… سيف مسلط فوق رقاب الجزائريين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@