عقدت، اليوم الأربعاء 30 مارس الجاري، جمعية المغرب الأخضر الوطنية للتنمية المستدامة، جمعها العام الاستثنائي للمكتب الوطني، بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة و التحرير بتيفلت إقليم الخميسات، حيث تمت المصادقة بالإجماع على جميع النقاط المدرجة بجدول الأعمال.

و افْتَتَح، أشغال الجمع العام الإستثنائي رئيس المكتب الوطني عبد الرحيم حدودي، بكلمةٍ ترحيبية لأعضاء و منخرطي الجمعية على تلبية دعوة الحضور لهذا الإجتماع، و ذكر السياق العام الذي ينعقد فيه الجمع العام بعدما قطعت الجمعية أشواطا جد متقدمة في مسارها الجمعوي و تأسيس مجموعة من الفروع لها خاصة بالمناطق الجنوبية للمملكة.

تلا ذلك، عرضٌ قدمه النائب الأول لرئيس المكتب الوطني عبد الغني معروفي تضمن الخطوط العريضة لمشروع برنامج أوراش، و تقديم اتفاقيات الشراكة التي أبرمتها الجمعية في هذا السياق، بالإضافة إلى برنامج الأنشطة التي برمجتها الجمعية بالتعاون مع فروعها في الأقاليم الجنوبة و خاصة بمدينتي العيون و الداخلة.

و شهدت، الجلسة الثانية من الجمع العام الإستثنائي، تلاوة التقريرين الأدبي و المالي و المصادقة عليهما، و تعديل بعض بنود القانون الأساسي للجمعية و المصادقة عليه، و تطعيم المكتب المسير للجمعية و المصادقة عليه، بالإضافة إلى المصادقة على المقر الجديد للمكتب الوطني.

و تميّزت، أشغال الجمع بمبادرة من المكتب الوطني للجمعية من خلال تكريم عضوات و منخرطات و بعض الفعاليات الجمعوية، و تقديم شواهد تقديرية لهم في إطار سياسة الإعتراف التي تنهجها الجمعية برئاسة عبد الرحيم حدودي رئيس المكتب الوطني.

و اختتم، الإجتماع بتلاوة نص برقية الولاء و الإخلاص المرفوعة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده بمناسبة الجمع العام الإستثنائي للمكتب الوطني لجمعية المغرب الأخضر الوطنية للتنمية المستدامة.

أخبار ذات صلة

فتح بحث قضائي بشأن وجود شبهة التلاعب في عدد من الصفقات العمومية الخاصة بقطاع الصحة

تعزيز العلاقات الاقتصادية محور اجتماع مجلس جهة طنجة ومجالس الجهات الإيطالية

توقعات أحوال الطقس بالمغرب ليوم الأربعاء 30 مارس 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@