عقد بالأمس اجتماع بين مهنيي قطاع السياحة وسمير كودار رئيس جهة مراكش أسفي وفاطمة الزهراء المنصوري عمدة مدينة مراكش وعبدالرحمان الوفا رئيس جماعة القصبة المشور.
جاء هذا اللقاء لتطرق للمشاكل التي يعاني منها المتدخلين في القطاع السياحي الذي يعتبر شريان الحياة لمراكش.
تطرقت جل التدخلات للواقع الذي يعيشه مهنيي القطاع جراء توقف عجلة السياحة بسبب تداعيات كورونا، إلى جانب القرار الأخير لسلطات الوطنية تعليق الرحلات مع بعض الدول الأوروبية والتي نجم عنه إلغاء العديد من الحجوزات لمواطني تلك الدول ، بالإضافة إلى الديون المتراكمة على العديد من أرباب الفنادق بسبب الاغلاق، بالإضافة إلى تراكم فواتير الكهرباء والماء، كلها مشاكل تم التطرق لها في اللقاء.
في تذخل السيدة عمدة مراكش وعدت بإيجاد حل لهذه الازمة التي خنقت الاقتصاد المراكشي، الوفا وكودار وعدا بتقديم المساعده لتعود مراكش لسابق عهدها.

أخبار ذات صلة

اللاعب المغربي الشاب عبد الصمد الزلزولي ينضم رسميا الى قائمة برشلونة لمواجهة ألافيس

كورونا عبر العالم.. وفيات كورونا تتخطى الـ5 ملايين

العثماني: العدالة والتنمية ليس دكانا انتخابيا بل هو حزب سياسي حقيقي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@