أعلن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج السيد ناصر بوريطة، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن الاجتماع رفيع المستوى المغرب-إسبانيا سينعقد مطلع السنة المقبلة.

وأوضح السيد بوريطة، خلال ندوة صحفية بمناسبة التوقيع على مذكرة تفاهم تروم إرساء شراكة خضراء مع الاتحاد الأوروبي، أن هذا الاجتماع سيشكل “لحظة مهمة” بالنسبة للمرحلة الجديدة للعلاقات بين الرباط ومدريد، والتي انطلقت عقب المباحثات التي أجراها صاحب الجلالة الملك محمد السادس مع رئيس الحكومة الإسبانية السيد بيدرو سانشيز في أبريل الماضي.

وفي هذا الصدد، قال السيد بوريطة إن “الاجتماع رفيع مستوى يعد لحظة مهمة في علاقاتنا الثنائية مع مدريد، مشددا على أن الاجتماع سيعقد مطلع السنة المقبلة، وسيتم تحديد موعده بناء على اتفاق مشترك بين البلدين.

وأضاف “ستكون لحظة مهمة ستعكس الروح الإيجابية، القائمة على الوفاء بالالتزامات التي تضفي الدينامية في الوقت الراهن، على العلاقات المغربية الإسبانية”، مذكرا بأن الإعلان المشترك بين الرباط ومدريد الذي تم اعتماده على إثر المباحثات بين جلالة الملك والسيد بيدرو سانشيز، يضع المبادئ التي تحدد هذه المرحلة الجديدة، ويساعد على تحديد الأولويات، وتوضيح المواقف حول القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

وأشار الوزير إلى أنه، ومنذ الإعلان المشترك، تم وضع خارطة طريق شكلت موضوع عمل تشاوري مع الحكومة الإسبانية.

وعبر السيد بوريطة عن ارتياحه كون “جميع مجموعات العمل تم تفعيلها بمجموعة من العناصر، وأن جميع الالتزامات التي تضمنتها خارطة الطريق سيتم احترامها وإنجازها”، مضيفا أنه سيكون أمام الشريكين “متسع من الوقت للتحضير للمنتدى البرلماني، ومنتدى رجال الأعمال وتعبئة جميع الفاعلين في هذه العلاقات”.

أخبار ذات صلة

نظام غذائي يقلل مخاطر سرطان موجود عند الرجال

تونس : راشد الغنوشي يمثل مجددا أمام القضاء

الملك يوجه رسالة إلى رئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@