20 مارس 2024

المراقبة والتموين خلال شهر رمضان موضوع مائدة مستديرة بالخميسات

المراقبة والتموين خلال شهر رمضان موضوع مائدة مستديرة بالخميسات

نظمت، اليوم الأربعاء 28 فبراير الجاري، غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة ملحقة الخميسات بشراكة مع النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالخميسات مائدة مستديرة حول التموين والأسعار والمرتقبة، وذلك بمناسبة اقتراب حلول شهر رمضان المبارك.

وتميّز، اللقاء بحضور محمد المزالي نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة، وأحمد أرشمال الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالخميسات، وعبد الصادق شطط مدير الغرفة، وبمشاركة رئيس القسم الإقتصادي بعمالة الخميسات، ومندوبية الصناعة والتجارة، ومندوبية الصحة، ومصلحة المراقبة وحماية النباتات، والمصلحة البيطرية، والمكتب الصحي البلدي ومصلحة البيئة التابعة للدرك الملكي.

وفي كلمته الإفتتاحية أوضح محمد المزالي، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة، أنهُ جرت العادة مع اقتراب حلول شهر رمضان من كل سنة تنظم الغرفة والنقابة لقاءاً تواصلياً مع المصالح المعنية ومنتسبي الغرفة للإطلاع على وضعية التموين بالإقليم، حيث يتضح من خلال الجولات التفقدية للمحلات والأسواق اليومية للخضر والفواكه أن عملية تموين المحلات التجارية والأسواق اليومية تتم بشكل منظم وعادي وأن جميع المواد الأكثر استهلاكاً متوفرة.

وأضاف، محمد المزالي، أنه فيما يخص توقعات الأسعار فإن أثمنة بعض المواد الأكثر استهلاكاً قد اتسمت بالإستقرار وانخفاظٍ نسبيٍ وخاصة أثمنة بعض الخضر والفواكه، وأشار أن أثمنة بعض المواد التي لها ارتباط بعادات الاستهلاك برمضان فقد عرفت ارتفاعاً يختلف من مادة إلى أخرى كالثوابل والقطاني وبعض الفواكه الجافة نتيجة عوامل داخلية وخارجية مما أدى إلى ضعف الإقبال عليها.

من جهته أفاد ممثل مندوبية التجارة أن وضعية تموين الأسواق بالخميسات هذه السنة تتميز بعرض للمواد الرئيسية ذات الاستهلاك الواسع خلال شهر رمضان الكريم مما يُمَكِّن من تغطية الطلب على نطاق واسع.

وركزت، مداخلات كل من القسم الإقتصادي بالعمالة ومصلحة المراقبة وحماية النباتات، والمصلحة البيطرية، على الطرق والأليات التي تعتمدها اللجنة المختلطة لمراقبة الأسعار وجودة السلع المعروضة للبيع على صعيد المحلي والإقليمي، حيث أكد رئيس القسم الإقتصادي بالعمالة أنه جرى لحد الساعة حجز حوالي 73 كيلوغرام من المواد المنتهية الصلاحية على المستوى الإقليم.

هذا وأشرفت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالخميسات خلال نهاية اللقاء التواصلي على توزيع مجموعة لوائح الأسعار بالمجان لفائدة أصحاب المحلات التجارية، وذلك وعياً من النقابة بضرورة تأطير وتحسيس التجار.

جدير بالذكر أن هذا اللقاء الذي يناقش التدابير المتخذة لضمان تموين عادي للسوق وحماية القدرة الشرائية وصحة المستهلك٬ يأتي على بعد أيام فقط من حلول شهر رمضان المبارك والذي يعرف إقبالا متزيدا ونشاطا تجاريا كبيرا، وحركة دؤوبة في استهلاك عدد من المواد والمنتوجات.