العيون: محمد صالح الطنطاوي

عرف إقليم العيون تسجيل أعداد متزايدة من الإصابات بفيروس كورونا المستجد وصلت إلى حدود الساعة 2305 حالة إصابة مؤكدة، 404 منها لازالت قيد العلاج قد تجاوزت هذه الحالات الطاقة الإستيعابية للمستشفى الجهوي مولاي الحسن بلمهدي بسبع مرات، مهددة الوظائف الصحية الأخرى للمستشفى بالشلل التام.

وإن خطورة الوضعية الوبائية و تزايد عدد الوفيات و الذي بلغ 28 حالة وفاة بجهة العيون الساقية الحمراء، تستدعي من جميع المواطنين والمواطنات بالجهة الانخراط التام وبكل وعي ومسؤولية في مجهود
التحسيس و التوعية في صفوف عائالتهم وأصدقائهم وذويهم بضرورة الوقاية من فيروس كورونا المستجد، عبر ارتداء الكمامة، وتجنب الازدحام، تعقيم اليدين وغسلهما والتوقف عن تنظيم الولائم و الجنائز.

إن كل تجمع اليوم أو اختلاط قد يعجل برحيل عزيز أو عزيزة علينا، ذنبهم الوحيد وجود بعض المتهورين في محيطهم لا يستوعبون خطورة ما تعيشه الإنسانية اليوم من وباء لازال يحصد الملايين من الأرواح عبر
العالم.

أمام هذه الوضعية الوبائية المقلقة ومن اجل الحد من انتشار فيروس كورونا الفتاك تجدد ولاية جهة العيون الساقية الحمراء تأكيدها على التصدي بكل حزم لجميع المخالفين للتدابير الصحية المتخذة ببلادنا.

أخبار ذات صلة

الرباط.. حفل تأبيني للفقيد مولاي امحمد العراقي والي المظالم السابق

حميد نرجس خال فؤاد عالي الهمة يترشح في الرحامنة

الشرقاوي: 1137 مغربي وأسرهم في انتظار ترحيلهم من سوريا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@