أكدت مصادر موثوقة، أن السلطات الصينية رفضت منح اللجوء السياسي لـ”اليوتوبز” المغربية “دنيا فيلالي”، المعروفة بنشر فيديوهات تهاجم المملكة و رموزها.

وحسب ذات المصادر، فإن الخبر الذي انتشر مؤخراً من كون الفيلالي قد حصلت على لجوء سياسي في الصين بتدخل من الأمم المتحدة عار عن الصحة، حيث افادتأن السلطات الصينية ترددت كثيراً في معالجة طلب اليوتوبرز المذكورة ، قبل أن ترفضه للحفاظ على علاقات وثيقة مع المغرب معتبرة أنها حريصة على عدم التدخل في شؤون الدول الصديقة. وكشفت المصادر ، أن دنيا الفيلالي وزوجها انتقلا للعيش في تركيا بعد رفض منحها اللجوء السياسي بالصين.

يذكر، أن المؤسسات الامنية وهي المديرية العامة للأمن الوطني، والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، والمديرية العامة للدراسات والمستندات، كانت قد تقدمت بشكاية أمام النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بالرباط في حق أشخاص يقطنون خارج المملكة، بينهم اليوتوبز “دنيا الفيلالي” حول “إهانة موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم ونشر إدعاءات وواقع كاذبة والتشهير بشخصيات عمومية وإهانة منظمة والوشاية الكاذبة والتبليغ عن جرائم وهمية”

أخبار ذات صلة

السطو على وكالة للتأمين بطنجة

تأجيل محاكمة حامي الدين إلى ماي المقبل ودفاعه يحتج

أمن طنجة يوقف شخص بشبهة تورطه في تهديد أمن المواطنين وتعريض حياة عناصر الشرطة للخطر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@