الصيادلة يخرجون للاحتجاج من جديد على سياسة الدكالي

الصيادلة يخرجون للاحتجاج من جديد على سياسة الدكالي

إن نقابة الصيادلة بالدارالبيضاء، تنهي إلى علم جميع الصحافيات والصحافيين، وممثلي المنابر الإعلامية المختلفة، أنها ونتيجة للأوضاع المؤسفة وغير السليمة التي يعيشها قطاع الصيدلة، فقد قررت الدعوة إلى وقفة احتجاجية أمام مقر الأمانة العامة للحكومة بالرباط، وذلك يوم الثلاثاء 29 يناير 2019.
وقفة تأتي من أجل التعبير عن الغضب ولفت الانتباه إلى حجم الضرر الذي يطال الصيادلة الذين لم يعد بإمكانهم الصمت ومتابعة ما يقع من اختلالات وفوضى، تتفاقم حدتها وتتسع هوّتها يوما عن يوم، نتيجة لعدم احترام مواقيت العمل القانونية، ولضرب أخلاقيات المهنة وتبخيس التشريعات التي تؤطر وتنظم هذا القطاع.
وقفة تأتي من أجل إسماع صوت الصيادلة وإيصاله إلى كل الجهات المعنية بتنظيم هذا القطاع الذي تتعامل الأمانة العامة للحكومة مع الفوضى التي يتخبط فيها بنوع من اللامبالاة، وهي وقفة أيضا من أجل وضع حدّ لصمتها وللصمت الذي تتعامل به السلطات المحلية مع ما يقع. صمت يزكي ويشرعن ما يقع من ممارسات ومن اختلالات، إذ ونتيجة للتداخل فيما بين صلاحيات الأمانة العامة للحكومة والسلطات الوصية، وتقاذف كرة المسؤولية فيما بينها، بات قطاع الصيدلة يعيش تحت رحمة قانون الغاب.
إن نقابة صيادلة الدارالبيضاء، تؤكد على أهمية الخطوة الاحتجاجية التي قررت خوضها، معلنة أنها ستكون خطوة أولى في مسار احتجاجي طويل، سيشهد العديد من الأشكال الاحتجاجية السليمة والقانونية، من أجل تحقيق السلم اليومي للمهنة، وضمان احترام القانون الذي يؤطر وينظم المهنة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *