شنّت، يومه الإثنين 9 ماي الجاري، السلطات المحلية بالخميسات على مستوى الملحقات الإدارية الثالثة و الرابعة و الخامسة، حملات ميدانية لتحرير الملك العمومي بعدد من شوارع و أزقة المدينة بعدما استفحلت هذه الظاهرة بشكلٍ كبير.

و علِمت، جريدة “المغربي اليوم” أن حملة تحرير الملك العمومي استهدفت إخلاء شامل لشارع علال بن عبد الله “زنقة تمايرية” بحضور ميداني للقائدة هاجر الحيمر و باقي أعوان السلطة، و ذلك للقضاء على كل النقاط السوداء و المظاهر العشوائية على مستوى الطريق العمومي.

و على مستوى الملحقة الإدارية الرابعة، رفعت القائدة سعيدة منصر من درجة اليقظة حيث قامت برفقة أعوان السلطة بتثبيت دورية على مستوى سوق السمك وسط المدينة لإخلاء الباعة الجائلين و محاربة احتلال الملك العمومي.

كما، شنّت السلطات المحلية بالملحقة الإدارية الخامسة حملة ميدانية على مستوى شارع خالد بن الوليد قرب المدارة و بحي النصر لإخلاء الباعة الجائلين و إزاحت كل المظاهر العشوائية.

هذا و قد عاينة الجريدة السلطات المحلية بالخميسات و هي تُطوق ساحة طه حسين بالحواجز الحديدة لمنع “الفراشة” من احتلالها في انتظار أن تتدخل المجالس المنتخبة لإصلاحها و إعادة الاعتبار لهذا الفضاء.

و تأتي هذه الحملات الميدانية بتعليمات من باشا مدينة الخميسات و ستستمر طيلة الأيام المقبلة، حيث خلّف هذا التدخل ارتياحا كبيرا وسط المواطنين والتجار وسائقي السيارات، وهو ما أكده للجريدة العديد من المواطنين و الزوار و أصحاب المحلات التجارية بالخميسات، خاصة أنهم ضاقوا ذرعا بالفوضى التي كانت تعم هذه الأماكن قبل تحريرها، مطالبين بإحداث دوريات لمراقبة الشوارع المحررة.

أخبار ذات صلة

العيون.. تفكيك ورشة لصناعة القوارب المستغلة في عمليات الهجرة السرية

انتخاب محمد جودار أمينا عاما جديدا لحزب الاتحاد الدستوري خلفا لساجد

طنجة.. توقيف مواطن كولومبي للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية دولية تنشط في تهريب المخدرات عن طريق المسارات الجوية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@