الديربي البيضاوي بطعم كورونا حينما يعوض ضجيج منصات التواصل الاجتماعي حرارة المدرجات

الديربي البيضاوي بطعم كورونا حينما يعوض ضجيج منصات التواصل الاجتماعي حرارة المدرجات

اشتعلت منصات التواصل الاجتماعي بتدوينات فصائل الألتراس المساندة لفريقي الرجاء والوداد بمناسبة الديربي الذي يحمل رقم 128 وأصبحت منصات ” يوتوب ” و ” فايسبوك ” و ” تويتير” و “انستغرام” مدرجات افتراضية جديدة تمرر فيها الرسائل والتحفيزات للاعبي الغريمين .
يشار إلى أن النزاع هذا لم يكن وليد اللحظة بل ابتدأ إبان ظهور جائحة كورونا حينما انخرطا جمهوري الغريمين في مبادرات إنسانية تمثلت في اقتناء آلاف التذاكر للمباراة الافتراضية طرحها ناديا الوداد والرجاء للبيع خصصت مداخيلها لصندوق تدبير الجائحة، علاوة على انخراطهما في حملة تحسيسية وتوعوية حول طرق الوقاية والتصدي للفيروس القاتل.
ويعول أنصار الفريقين على نتيجة المباراة القادمة لأن من شأنها أن تكشف عن هوية النادي الذي سيتصدر البطولة الإحترافية، حيث يحتل فريق الرجاء الصدارة ب (48 نقطة) يليه فريق الوداد في الرتبة الثانية ب (47 نقطة)،وهو ما سيعطي للمباراة نكهة التميز والندية، وسيدير المباراة طاقما تحكيميا من الدار البيضاء بقيادة رضوان جيد كحكم رئيسي.
وسيشهد نادي الرجاء غياب لاعبان وهما عبد الإله مدكور لغياب الجاهزية البدنية، ثم عمر بوطيب بسبب الإصابة، بينما سيحرم نادي الوداد الرياضي من خدمات اللاعب بدر كدارين بسبب الإيقاف، بالإضافة إلى المدافع حمزة أسرير بسبب تعرضه للإصابة على مستوى القدم.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *