8 يونيو 2024

الخميسات.. المبادرة تُحسّس بالألف يوم الأولى للطفل

الخميسات.. المبادرة تُحسّس بالألف يوم الأولى للطفل

أشرف، يومه السبت 18 ماي الجاري، عامل إقليم الخميسات منصور قرطاح، على زيارة ميدانية للمركز الصحي القروي سيدي مزيان بجماعة سيدي الغندور والذي تم إصلاحه بغلاف مالي قدره 1.6 مليون درهم، في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والإجتماعية بتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وكان عامل إقليم الخميسات مرفوقاً بكل من الدكتور فؤاد خرماز المندوب الإقليمي للصحة، وعبد المنعم لغليظ رئيس مصلحة شبكة المؤسسات صحية بإقليم الخميسات، وحسن لعريف رئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة، ورئيسة المجلس الإقليمي، ورؤساء المصالح الأمنية والعسكرية والمدنية ورؤساء المصالح الخارجية، وأعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية.

وتأتي هذه الزيارة العاملية في إطار تخليد الذكرى التاسعة عشر لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، حيث أشرف مولاي الحفيظ الكمون على تقديم شروحات وإحصائيات لعامل الإقليم والوفد المرافق له، أوضح من خلالها أن هذا المركز الصحي يهدف إلى دعم البنيات التحتية وتحسين الولوج إلى الخدمات الصحية لساكنة الجماعة.

وقام، عامل إقليم الخميسات رفقة المندوب الإقليمي للصحة بتفقد مختلف مرافق وتجهيزات المركز الصحي سيدي مزيان، حيث تم إعطاء انطلاق حملة الطبية في صحة الأم والطفل بفضاء المركز الصحي.

وفي هذا الصدد ذكر فؤاد خرماز، أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ارتأت هذه السنة اختيار شعار يهتم بالألف يوم الأولى للرضيع، بما فيها الأشهر التسعة التي يتكون فيها الجنين داخل بطن أمه.

وأضاف، المندوب الإقليمي للصحة، أن “هذا الشعار يضمن التقائية تامة مع الإستراتيجية التي وضعتها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بشأن صحة الأم والطفل، وتستجيب للتوجيهات السامية للملك محمد السادس في ما يخص تعزيز صحة المجتمع بصفة عامة”.

تجدر الإشارة إلى أنه جرى، إطلاق حملة تواصلية بإقليم الخميسات تمتد من 22 ماي الجاري إلى غاية 22 يونيو 2024، لـ”التحسيس بأهمية الألف يوم الأولى من الحياة لضمان مستقبل واعد لأطفالنا”، وذلك بشراكة مع وزارة الصحة والحماية الاجتماعية.