8 يونيو 2024

التدابير الوقائية ضد الحرائق الغابوية محور اجتماع موسع بعمالة الخميسات

التدابير الوقائية ضد الحرائق الغابوية محور اجتماع موسع بعمالة الخميسات

ترأس، اليوم الجمعة السابع من يونيو الجاري، أحمد صابير الكاتب العام لعمالة الخميسات، أشغال إجتماع تنسيقي حول التدابير المتخذة للوقاية ومكافحة حرائق الغابات خلال موسم 2024.

وحضر، هذا الإجتماع إلى جانب الكاتب العام كل من حسن لعريف رئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة، ورئيسة المجلس الإقليمي، ورؤساء المصالح الأمنية والمدنية والعسكرية، ورؤساء المصالح الخارجية، ورجال السلطة ورؤساء الجماعات المحلية.

وقدّم، المدير الإقليمي للوكالة الوطنية للمياه والغابات بالخميسات، جابر مكرم، عرضاً شاملاً أبرز من خلاله أهمية الغطاء الغابوي، وإحصائيات عامة ومعطيات حول الحرائق الغابوية، واستراتيجية الوقاية ومكافحة اندلاع الحرائق خلال الموسم الحالي.

وشدّد، المدير الإقليمي للمياه والغابات، في عرضه على ضرورة توحيد وتكثيف الجهود بين مختلف المتدخلين في الوقاية ومحاربة الحرائق، والسهر على إعداد المخطط العملي الإقليمي للوقاية ومكافحة الحرائق، وتحديد مساهمة جميع الشركاء والمتدخلين في مجال تعيين الحراس الموسميين للمراقبة والتدخل وتوزيعِهم بشكل معقلن بالغابات الأكثر حساسية للحرائق واقتناء المعدات اليدوية لإخماد الحرائق وجرد الآليات والمعدات الأساسية للتدخل، بالإضافة إلى تتبع تطبيق المخطط العملي الإقليمي المنجز.

من جهته قدّم، الكولونيل حسن بنبوعزة القائد الإقليمي للوقاية المدنية بالخميسات إحصائيات وأرقام حول حرائق الغابات خلال سنة 2023 حيث تم تسجيل أربعة حرائق السنة الماضية وحوالي تسعة هكتارات من المساحات المحروقة.

واستعرض، الكولونيل حسن بنبوعزة، مختلف الوسائل اللوجستية والموارد البشرية والآليات والمعدات التي تتوفر عليها القيادة الإقليمية للوقاية المدنية، كما قدّم المخطط العملي الإقليمي لتدبير حرائق الغابات والذي يرتكز أساساً على التواصل والتحسيس وتنقية البنيات التحتية العمومية والخاصة المتواجدة بالقرب أو داخل الغابات.

ودعت، السلطات الإقليمية بعمالة الخميسات خلال هذا الإجتماع التنسبقي على ضرورة تضافر جهود جميع الشركاء والمتداخلين من أجل حماية المجال الغابوي من آفة الحرائق والاندثار والإتلاف وتأمينه وتنميته.

جدير بالذكر أن هذا الإجتماع يأتي في إطار الإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة على مستوى إقليم الخميسات للوقاية من الحرائق وحماية المجال الغابوي، تحسباً لقرب موسم الصيف الذي يتميز بارتفاع درجة الحرارة، التي ينتج عنها نشوب حرائق.