استطلاعات الرأي تمنح الصدارة لحركة “النهضة” في الانتخابات التونسية

استطلاعات الرأي تمنح الصدارة لحركة “النهضة” في الانتخابات  التونسية

بعد ساعات من إغلاق أبواب مراكز الاقتراع، أعلنت حركة “النهضة” تقدمها في الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد في تونس. وقال الناطق الرسمي باسم الحركة عماد الخميري في مؤتمر صحفي “تعلن حركة النهضة وحسب المعطيات الأولية أنها متفوقة في الانتخابات”.
من جهته، أكد حاتم المليكي المتحدث باسم الحزب الذي يترأسه نبيل القروي الموقوف بتهم غسل أموال وتهرب ضريبي والمرشح للدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية “حسب النتائج الأولية يتصدر قلب تونس الانتخابات التشريعية اليوم، هو الحزب الفائز على مستوى مقاعد البرلمان”.
وأعلنت الهيئة العليا للانتخابات الأحد أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية بلغت 41,3 في المئة.
وهذه النسبة أقل من تلك التي سجلت في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية وكانت 49 في المئة.
وأظهر استطلاعا رأي لمؤسستين تونسيتين أن “النهضة” نالت أربعين مقعدا في البرلمان المكون من 217.
وكشفت استطلاعات شركة “إيمرود” أن حزب “قلب تونس” جمع 35 مقعدا بينما منحه استطلاع “سيغما” 33 مقعدا.
وكالات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *