أعلن موقع “باز فيد” الإخباري الأمريكي، أن تطبيق مشاركة الصور “إنستغرام” يدرس إمكانية تطوير تطبيق جديد يستهدف الأطفال تحت سن 13 عامًا.

ونقل الموقع الإخباري عن فيشال شاه نائب رئيس وحدة المنتجات في الشركة التابعة لهيئة “فيسبوك” قوله، إن الشركة حددت تطوير المنتجات للشباب كأولوية ينبغي تنفيذها في النصف الأول من العام الجاري، مشيرًا إلى أنهم يركزون على تسريع العمل المتعلق بالنزاهة والخصوصية لضمان تجربة أكثر أمانًا للمراهقين.

وتمنع سياسة “إنستغرام” في الوقت الراهن الأطفال دون سن 13 عامًا من استخدام التطبيق على الرغم من أن أحد الوالدين يمكنه إدارة التطبيق للأبناء على مسؤوليته.

ومن المقرر أن يخضغ تطبيق الأطفال للرقابة من جانب رئيس “إنستغرام” آدم موسري، وسيتم إدارته من جانب نائبة رئيس “فيسبوك” بافني ديوانجي التي قادت من قبل “يوتيوب كيدز” وغيرها من التطبيقات التي تستهدف الأطفال.

وقال المتحدث باسم “فيسبوك” إن “الأطفال يسألون بشكل متزايد أولياءهم عما إذا كان بإمكانهم الانضمام إلى التطبيقات التي تساعدهم على التواصل مع أصدقائهم”، مضيفا أنه “لا توجد حاليًا العديد من الخيارات للآباء ، لذلك نحن نعمل على إنشاء منتجات إضافية “.

أخبار ذات صلة

لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي تصادق على مقترح مغربي

كم يحتاج جسمك من الماء بعد ساعات الصوم؟

وفاة “محتال القرن”!

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@